القائمة الرئيسية

الصفحات

اعراض ارتفاع ضغط الدم

اعراض ارتفاع ضغط الدم
 

اعراض ارتفاع ضغط الدم


تعريف ارتفاع ضغط الدم

هو حالة من الحالات الشائعة حيث إنه تكون قوة تأثير المدى الطويل مرتفعه بما يكفي ضد جدار الشرايين إلى أن يؤدي في النهاية مشكلات صحية، مثل مرض القلب.

حيث نقوم بتحديد ضغط الدم عن طريق كمية الدم التي يقوم القلب بضخها وكمية مقاومة تدفق الدم في الشرايين، فعندما يقوم القلب بضخ قدر كبير من الدم وتكون الشرايين ضيقة سوف يرتفع ضغط الدم.

من الممكن أن تُصاب بارتفاع ضغط الدم (فرط ضغط الدم) لسنين بدون ان تظهر أي أعراض، وحتى وإن كان لو لم تظهر أعراض، يستمر تلف الأوعية الدموية والقلب ويمكن أن نكشف عنه ، فيزداد ارتفاع ضغط الدم الذي لا نستطيع أن نتحكم فيه من الإصابة ببعض المشاكل الصحية الخطيرة مثل: النوبة القلبية والسكتة الدماغية.

فمن الممكن أن يتطور بشكل عام على مدار أعوام ، ويؤثر بشكل كبير علي جميع الأشخاص في النهاية، فمن حسن الحظ ان يتم الكشف عن ارتفاع ضغط الدم بشكل سهل وبسيط ، وعندما تعرف أنك تكون مصابا بارتفاع ضغط الدم، يمكن أن تذهب ال الطبيب الخاص بك للكي يتحكم فيه.

أعراض ارتفاع ضغط الدم

لا تظهر أي أعراض على أغلب المصابين بارتفاع ضغط الدم، بالرغم من أنه ممكن ان يصل لمستويات شديدة الخطورة.

يواجه بعض المصابين مشاكل بسبب تلك المرض ، مثل كلا من: الصداع، وضيق في التنفس، ونزف الأنف، إلا أن تلك العلامات والأعراض لا يمكن أن تظهر إلا في حالة ارتفاع ضغط الدم لدرجة انها ممكن ان تهدد بحياة الشخص بالخطورة

متى يجب عليك زيارة الطبيب

 

سيتمُّ قياس ضغط الدم على الأرجح كجُزءٍ روتيني من زيارتك للطبيب.

فيجب عليك ان تطلب من الطلب لو كان عمرك ١٨ ان يقيس ضغط دمك مرة علي الاقل كل عامين ، إذا كنتَ تبلغ من العمر 40 أو أكثر، أو كنتَ من عمر 18 إلى 39 مع زيادة خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم فيجب عليك ان تطلب من الطبيب أن يقيس ضغط دمك مرة كل عام

فيجب أن تقيس ضغط الدم بشكل عام من الذراعين ليقوم بتحديد ما إذا كان هناك اختلاف فمن المهم أن نستخدم رباط ذراع يكون مقاسه مناسب.

من المرجح أن ينصح الطبيب بالقياس أكثر من مرة إذا كنت قد تم تشخيصك بالفعل بضغط الدم المرتفع أو كان فيوجد عوامل خطى كثيرة لمرض الأوعية الدموية القلبية، فالأطفال من عمر التلت سنوات فما فوق سوف يتم قياس ضغط الدم لديهم كجزء من الفحص السنوي لهم .

إذا كنت لا ترى طبيبك بشكل منتظم، فيمكنك على الأرجح فحص ضغط دمك مجانا في معارض المصادر الصحية أو أماكن أخرى في مجتمعك. ويمكن أيضا إيجاد أجهزة لقياس ضغط الدم بالمجان في بعض المتاجِر.

فيوجد أجهزة قياس ضغط الدم عامة، مثل : التي توجد في الصيدليات،فمن الممكن أن تقدم معلومات تفيدنا عن ضغط الدم ، فتتصف ببعض مواطن القصور، وقد تعتمد دقة تلك الآلات على ع
عوامل كثيرة للغاية ، مثل الحجم الصحيح لجميع اجهزة قياس ضغط الدم، والاستِخدام الصحيح للجهاز، اطلُب من طبيبك ان ينصحك فيما يتَّصِل باستِخدام أجهزة قياس ضغط الدم العامَّة.

أسباب ارتفاع ضغط الدم

هناك نوعان من ارتفاع ضغط الدم، وهما:-

١- ضغط الدم المرتفع الأساسي (الجوهري)

بالنسبة لمعظم البالغين لا يوجد سبب معين لضغط الدم المرتفع، يَميل هذا النوع من فرط ضغط الدم، الذي يعرف باسم ارتفاع ضغط الدم الأوَّلي (الأساسي)، إلى التطوُّر بشكل تدريجي خلال الكثير من السنوات.

٢- ارتفاع ضغط الدم الثانوي

ممكن ان يُصاب بعض الأشخاص بارتفاع ضغط الدم الناتج عن ظروف غير معروفة، يَظهر هذا النوع من ارتفاع ضغط الدم المعروف بإسم ارتفاع ضغط الدم الثانوي فجأة، ويتسبب في ارتفاع ضغط الدم ويكون أعلى من ارتفاع ضغط الدم الأساسي.

هناك عدة حالات وعقاقير مختلفة قد تُؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم الثانوي، بما في ذلك:

*انقطاع النفس الانسدادي النومي.
*‏*مشاكل في الكُلَى.
*‏*أورام الغدة
الكظرية.
*‏*مشاكل الغدة الدرقية.
*‏*فهناك بعض العيوب التي نولد بقي وهي ما تعرف بالعيب الخلقي في الأوعية الدموية.
*‏*لا تَحتاج بعض الأدوية، مثل :- حبوب منع الحمل ونزلات البرد وعلاجات الاحتقان ومسكنات الألم الحصول على وصفة طبية، إلا أن هناك بعض العقاقير التي تَحتاج وصفة طبية.
*‏*العقاقير غير المشروعة، مثل الكوكايين والأمفيتامينات.
*‏*والأدوية والمكملات الغذائية التي من الممكن أن ترفع ضغط الدم لديك.
*‏*التوتر والخوف.
*‏*الحرمان من النوم.عوامل خطر ارتفاع ضغط الدم


لارتفاع ضغط الدم الكثير من عوامل الخطر،وسوف نتعرف عليها فيما يلي :
١- العمر:- فتزداد خطورة الاصابة بتلك المرض مع كلما كبرنا في العمر، وينتشر أيضا بين الرجال حتى سن 64، ويزداد من إصابة النساء بعد سن 65.

٢-العِرق:- يشيع بالتحديد ارتفاع ضغط الدم بين الناس من أصول أفريقية، وعادة ما يظهر لديهم في سنٍّ مبكر عن تلك السن التي يظهر فيها عند البيض، كما تشيع بعض المضاعفات التي تكون خطيرة بين الناس من أصول أفريقية كالإصابة بالسكتات الدماغية والأزمات القلبية والفشل الكُلوي.

٣-تاريخ العائلة :- يميل ارتفاع ضغط الدم إلى السَّرَيان في العائلات.

٤-زيادة الوزن :- كلما كان زاد الوزن كلما احتاجت الأنسجة إلى كمية أكسجين ومغذيات بشكل كبير، وعند زيادة كمية الدم من خلال الأوعية الدموية، يقوم بالضغط على جدران الشرايين.

٥-عدم الحفاظ على النشاط البدني:- فالأشخاص الخاملون يميلون إلى الزيادة في معدلات ضربات القلب لديهم، فكلما زادت معدلات ضربات قلبك، زادت مشقة العمل التي يجب على القلب ان يبذله مع كل انقباض، وزادت القوة التي تقع على شرايينك، كما ويزداد نقصان النشاط البدني من خطورة التعرض لزيادة الوزن.

٦-تعاطي التبغ:- إن مضغ التبغ لا يرفع من ضغط الدم بشكل سريع ومؤقت فقط، ولكن توجد بعض المواد الكيماوية في التبغ تعمل علي إتلاف بطانة جدران الشرايين،وقد يسبب ذلك في ان تصبح الشرايين ضيقة، ويرفع من مستوى تعرُّضك لأمراض القلب بشكل خطير، يمكن للتدخين السلبي أن يرفَع من خطورة تعرُّضك لأمراض القلب.

٧- وجود الكثير من الأملاح او الصوديوم في النظام الغذائ :- يمكن لوجود العديد من الاملاح في النظام الغذائي ان يحتفظ جسمك بالسوائل وهو ما يقوم برفع ضغط الدم.

٨- نقص البوتاسيوم في نظامك الغذائي. يساعد البوتاسيوم في موازنة كَمية الصوديوم في الخلايا، إذا لم تحصل على قدر كافي من البوتاسيوم في النظام الغذائي فقد يتراكم الكثير من الصوديوم في الدم.

٩-شرب الكثير من الكحول :-يمكن لشُرب الكثير من الكحول أن يمزق القلب بحلول الوقت، يمكن لشرب أكثر من كأس بالنسبة للنساء وكأسين بالنسبة للرجال كل يوم التأثير على ضغط الدم.

إذا كنت تشرب الكحوليات فاشربها بانتظام ، بالنسبة للبالغين الذين يمتلكون صحة جيدة ، يعني هذا مشروبًا واحدًا يوميا بالنسبة للنساء، ومشروبين يوميا بالنسبة للرجال، مشروب واحد ممكن يعادل 12 زجاجة من البيرة أو 5 زجاجة من النبيذ أو 1.5 زجاجة من الخمر بمقدار 80 وحدة كحول معيارية.

١٠-الضغط النفسي:- يمكن أن تؤدي المستويات المرتفعة من الضغط النفسي إلى ارتفاع ضغط الدم بشكل مؤقت، إذا حاولت ان تسترخي بتناول الكثير من الطعام أو استخدام التبغ أو شرب الكحوليات، فقد تزيد من المشاكل التي تتعلق بارتفاع ضغط الدم.

١١- وبعض الأمراض مزمنة مُعينة:- فمن الممكن أن ترفع تلك الأمراض إصابتك بإرتفاع ضغط الدم بشكل خطير مثل كل من أمراض الكلى، والسكري، وممكن ان ينقطع النفس خلال النوم.

١٢- أحيانًا ما يساهم الحمل أيضًا في ارتفاع ضغط الدم.

١٣- على الرغم من زيادة ارتفاع ضغط الدم بنسبة أكبر بين الكبار، إلا أن الأطفال يكونوا معرَّضون للإصابة به أيَضًا. تتسبب كلا من أمراض الكلى أو القلب في ان يصاب بعض الأطفال بارتفاع كبير في ضغط الدم. أما بالنسبة لعدد متزايد من الأطفال، فتساهم العادات الحياتية السيئة، كالنظام الغذائي السيئ، والسمنة، وعدم او قلة ممارسة الرياضة في الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
 

مضاعفات ارتفاع ضغط الدم 

الضغط المتزايد على جُدران شرايينك الناتج من ارتفاع ضغط الدم قد يُسبب تلَفَ في أوعيتِك الدموية، بالإضافة إلى أعضاء جسمك، كلَّما ازداد ضغط الدَّم وازداد وقتُ عدَم التحكُّم به، يزداد التَّلَف.

قد يؤدِّي ارتفاع ضغط الدم الذي لا يتم السيطرة عليه إلى مُضاعفات تتضمَّن:
١- النوبة القلبية أو السكتة الدِّماغية:- قد يُسبِّب ارتفاع ضغط الدَّم تصلُّب وزيادة سُمك الشرايين (تصلُّب الشرايين)، ممَّا يؤدِّي إلى نوبة قلبية او سكتة دماغية أو مُضاعفات أخرى.

٢-أم الدم:- قد يُسبِّب ضعف الأوعية الدموية وانتفاخها، ممَّا يكوِّن الي ظهور أمَّ الدم ،وفي حالة تمزُّقها، يمكن أن يكون مُهدِّدًا بحياتك.

٣-الفشل القلبي:- لضخِّ الدم ضدَّ ضغط الدم الأعلى في الأوعية الدموية، يُضطر القلب للعمل بجهدٍ يكون كبير.

يُسبِّب هذا زيادة سُمك جدران غرفة الضخ في القلب (تضخم البطين الأيسر)، وفي النهاية قد تواجه العضلة السميكة صعوبة في ضخِّ دمٍ يكون كافٍ لكي يلبي احتياجات الجسم، ممَّا يؤدِّي إلى فشل القلب.

٤-أوعية دموية ضعيفة أو ضَيِّقة في الكُلى:- قد يمنع ذلك هذه الأعضاء من العمل بشكل طبيعي.

٥- الأوعية الدموية السميكة، الضَّيِّقة أو المُمزَّقة في العين :- قد يؤدِّي هذا إلى فُقدان البصر.

٦-متلازمة الأيض او ما يعرف بالتمثيل الغذائي:- هذه المتلازمة تكون مجموعة من الاضطرابات في عملية الأيض او التمثيل الغذائي في الجسم، والتي تشمل زيادة في محيط الخصر؛و ارتفاع في الدهون الثلاثية؛ انخفاض في كوليسترول البروتين الدهني الي يكون مرتفع الكثافة (HDL)، الكوليستيرول الذي يكون جيد؛ وارتفاع ضغط الدم وارتفاع الأنسولين، فمن الممكن أن هذه الحالات ان تجعلك ان تتعرض بشكل كبير للغاية بمرض السكري وأمراض القلب والسكتة الدماغية.

٧-مشكلة في الذاكرة أو الاستيعاب:- ارتفاع ضغط الدم الذي لا يمكن السيطَرة عليه قد يؤثِّر أيضًا على قدرتك على التفكير، التذكُّر والتعلُّم مشكلة الذاكرة أو استيعاب المفاهيم تكون شائعة بدرجة كبيرة في الأشخاص الذين لديهم ارتفاع ضغط الدم.

٨-الخَرَف:- قد تُقلِّل الشرايين الضَّيِّقة أو المسدودة من تدفُّق الدم للمخ، ممَّا يؤدِّي إلى نوعٍ مُعين من الخَرَف (الخَرَف الوعائي)، السكتة الدماغية التي تؤثِّر على تدفْق الدم للمخ قد تُسبِّب أيضًا الخَرَف الوعائي.


تعليقات