القائمة الرئيسية

الصفحات

النعاس بعد الأكل ومتى يكون خطراً

النعاس بعد الأكل ومتى يكون خطراً

النعاس بعد الأكل من الأمور الشائعة التي تحدث لدى الكثير من الناس, ونقدم لكم في هذه المقالة أهم أسباب حدوث النعاس بعد الأكل وكيفية تقليل حدوث هذه المشكلة والتي يمكن أن تكون خطرة عند تكررها بشكل دائم.

النعاس بعد الأكل

 

أولاً: أسباب النعاس بعد الأكل

نذكر بعض الأسباب الشائعة لمشكلة النعاس بعد الأكل ومنها:

1- عادات النوم السيئة

إنّ عدد ساعات النوم لديك قد يؤثر بكيفية شعورك بعد تناول الطعام حيث إنّ عدم حصولك على عدد ساعات كافية من النوم ليلاً قد يسبب النعاس بعد تناول الغداء في اليوم التّالي.

ينصح الأطباء أيضاً بعدم ضرورة أخذ قيلولة بعد تناول الطعام في النهار في حال كانت ستسبب لك مشاكل في النوم ليلاً, وينصح بشكل عام بالنوم لمدة 6-8 ساعات ليلاً ليكون نومك جيداً.

2- عدم ممارسة الرياضة

إنّ اتباع نمط الحياة الكسولة بعيداً عن الحركة يشجع النعاس بعد الأكل بينما تؤدي ممارسة التمارين الرياضية حتى البسيطة منها كالمشي إلى الشعور بالنشاط طوال اليوم

3- صعوبة هضم الطعام

قد يكون هناك خلل ما في هضم الطعام يسبب الشعور بالانتفاخ والتعب بعد الاكل وبالتالي يجب تحفيز عملية الهضم في المعدة من خلال:

  • شرب القليل من الماء خلال وجبة الطعام
  • تناول طبق من السلطة مع الخل قبل وجبة الطعام مما يحسن عملية الهضم.  

4- أطعمة تسبب النعاس بعد الأكل

هناك العديد من الأطعمة التي تسبب النعاس بعد الأكل عند الإكثار من تناولها مثل:

  • الأطعمة الجاهزة الغنية بالدهون الضارة والسكريات وعالية السعرات الحرارية مثل البيتزا حيث يقوم الجسم بإفراز هرمون يدعى الكولسيستوكينين بعد تناولها يؤدي للشعور بالنعاس بعد عدة ساعات من تناولها.
  • الأطعمة الغنية بالحمض الأميني (التربتوفان) مثل السبانخ والبيض والجبنة والسمك حيث يساعد التبرتوفان على إنتاج هرمون السيروتونين والذي يحفز الشعور بالاسترخاء والنوم
  • الكرز والذي قد يؤثر في مستويات هرمون الميلاتونين المسؤول عن النوم
  • الموز والذي يحتوي على عناصر معدنية تؤدي لاسترخاء العضلات

اقرأ أيضاً: النعاس بعد أكل السمك وتحسن جودة النوم

ثانياً: متى يكون النعاس بعد الأكل خطراً ؟

إنّ استمرار شعورك بالنعاس والتعب والخمول بعد تناول الطعام بشكل متكرر ودائم قد يشير إلى إحدى المشاكل الصحية التّالية:

  • الإصابة بداء السكري حيث قد يكون سبب تكرار شعور النعاس بعد الأكل هو عدم وجود كميات كافية من الأنسولين في الجسم لتقوم بنقل السكر الذي يرتفع في الدم بعد تناول الطعام مما يسبب الشعور بالتعب.
  • عدم التحمل الغذائي أو وجود مشكلة حساسية تجاه طعام معين تسبب عدم هضمه بشكل جيد مما يسبب شعور الخمول بعد تناوله مثل الأشخاص الذين يتحسسون تجاه الغلوتين في الخبز والقمح أو يتحسسون من اللاكتوز في الحليب
  • وجود حالة فقر الدم والتي تحدث بسبب نقص الحديد في الدم فيكون الشعور بالنعاس والتعب من أهم علامات حدوثه
  • وجود قصور في الغدة الدرقية والذي يعد الشعور بالخمول من أهم أعراضه 

ثالثاً: كيف نقلل من مشكلة النعاس بعد الأكل ؟

يمكن اتباع بعض العادات الصحية والتي يمكن أن تقلل مشكلة النعاس بعد الأكل وأهمها:

  • شرب كميات كافية من الماء خلال اليوم (6-8 أكواب في اليوم)
  • عدم الإفراط بتناول الطعام خلال الوجبة الواحدة
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم
  • تجنب تناول الكحول
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام
  • الاعتدال بتناول المشروبات الحاوية على الكافيين
  • تناول الطعام الصحي والمتوازن مثل الخضار والفواكه والحبوب الكاملة والدهون الصحية الموجودة في المكسرات والبذور والزيوت

نشير في النهاية إلى أنّ الشعور بالنعاس أو الخمول بعد تناول الطعام أمر طبيعي جداً ولا يدعو للقلق ولكن يجب استشارة الطبيب عند تكرار حدوث النعاس بعد الأكل.

تعليقات