القائمة الرئيسية

الصفحات

تشعب وتوسّع استعمال زيت الثوم حتى الآن علم منافع زيت الثوم الوفيرة للصحة باتَ الناس يراعون الحفاظ على استعماله هذه الفتره فيعد الثوم واحد من أكثر الأدوية الطبيعية شهيرة و الذي إستخدمه العدد الكبير من الإنس منذ آلاف الأعوام. و بالإضافة لمذاقه المتميز و الذي يجعله واحد من أكثر أسباب النكهة شيوعاً في الكوكب، فإنه يمنح كذلكًً الكمية الوفيرة من المزايا الصحية الرائعة و التي تجعل منه دواء مؤثر لبعض الأمراض .

 و يتألف زيت الثوم على مستوى ضئيل على يد سحق و نقع فصوص الثوم في الزيت النباتي .

 أما فيما يتعلق للكميات الطبيرة فيتم إنتاجها على يد التقطير بالبخار. و زيت الثوم شأنه شأن الثوم له منافع صحية مدهشة جدا إذ يعين على تزايد الشعر و تنقيح صحة الفؤاد و دواء عدد محدود من الأمراض الجلدية.

                                  4 إمتيازات زيت الثوم

4 إمتيازات زيت الثوم

منافع زيت الثوم

يعين زيت الثوم على تدعيم و تقوية المناعة و القضاء على العدوى و الإلتهابات، مثلما يتيح الكثير من الإمتيازات الأخرى التي تتضمن ما يلي:

1– إمتيازات زيت الثوم للشعر

إمتيازات زيت الثوم للشعر وافرة للغاية فمثلا يتكبد الكثير منا من تداعي الشعر و الذي ينتج ذلك لأسباب متنوعة مثل الأسباب الوراثية أو المحفزات البيئية أو التعرض للمواد الكيميائية أو العقاقير أو الإجهاد التأكسدي .

 مثلما أن قلة تواجد المغذيات مثل الزنك و الكالسيوم و الحديد و الكروم و المغنيسيوم يعين كذلكً على تداعي الشعر، لهذا فإن إستعمال زيت الثوم يساند على تقدم الشعر و يحظر التداعي جراء محتوى الثوم من المواد المغذية و الفيتامينات .

 تَستطيع وحط الزيت على الفور على فراء الدماغ أو سحق عدد محدود من فصوص الثوم و خلطها مع اللبن و إستعمال المزيج كقناع للشعر. مثلما يمكن كذلكً دواء القشرة بالثوم

2– زيت الثوم يداوي الأمراض الجلدية و الجروح

زيت الثوم له مواصفات مضادة للإلتهابات و مضادة للبكتيريا، مثلما أنه يساند على دواء الجروح إذ يعمل كمضاد حيوي مُجدي. و يعاون ايضاًًً زيت الثوم في دواء مجموعة متباينة من الأمراض الجلدية مثل إلتهابات البشرة و حب الشبان و الإلتهابات الفطرية و الندبات و التجعدات و غيرها من إشارات الشيخوخة.

3– مزايا زيت الثوم لصحة الفؤاد

توميء قليل من الأبحاث أن زيت الثوم يعاون على تخفيض خطور الرض بأمراض الفؤاد و الأوعية الدموية و يعود العلة إلى وجود ثاني كبريتيد الداياليل، و هي مادة لها تأثيرات مضادة لتصلب الشرايين لأنها تحرم جلطات الدم. مثلما يزيد زيت الثوم ايضاًًً من مطواعية الأوعية الدموية و الدورة الدموية في الجسد، الأمر الذي يخفف من مخاطرة السحجة بأمراض الفؤاد و الأوعية الدموية.

4– إمتيازات زيت الثوم في تقوية المناعة

يعمل زيت الثوم و مشتقات الثوم الأخرى كمضاد للإلتهابات، الأمر الذي يعزز صحة جهاز المناعة في البدن. و يعين زيت الثوم على تحريم إصدار المواد المحفزة للإلتهابات مثل أكسيد النيتريك و البروستاجلاندين و الإنترلوكينات. و توميء الكمية الوفيرة من الأبحاث على أن الثوم يحظر تكوين حمض الأراشيدونيك، و الذي يحتسب واجهة لعدة سيارات الإلتهابات مثل البروستاجلاندين.

كيف تَستطيع صنع زيت الثوم في البيت

  • قم بسحق أربعة فصوص من الثوم في حاوية مرتفع الحرارة.
  • حط عليهم 120 سئم من زيت الزيتون.
  • إضغط على فصوص الثوم على يد يد الهون.
  • قم بتقليب زيت الزيتون مع الثوم جيداً حتى يتوزع الثوم بالتساوي في الحاوية.
  • سخن المزيج على نار متوسطة لفترة 3 – 5 دقائق.
  • لا تدع الزيت يغلي، لاغير تسخين طفيف حتى ينضج الثوم.
  • إرفع الصندوق من على النار و حط المزيج في برطمان زجاجي.
  • قم بتصفية الزيت جيداً من قطع الثوم حتى لا تجعل النكهة أمتن إذا بقت في الزيت.

تَستطيع الإحتفاظ بزيت الثوم بيتي الصنع في الثلاجة لفترة 5 أيام، و إن لم تستخدمه أثناء ال 5 أيام فمن الأمثل أن تتخلص منه. لا تقم بأي حال من الأحوالً بالإحتفاظ بالثوم في درجة سخونة الحجرة العادية، قد يتسبب في ذاك التسمم الغذائي.

زيت الثوم حاله حال الثوم هادف بشكل كبير للصحة و الجلد و الشعر ايضاًًً. يمكن لك إستعمال زيت الثوم للاستحواذ على إمتيازاته الرائعة، مثلما يمكن لك كذلكً تحضيره في البيت إذا كنت لا تؤْثر شراؤه من المحلات.4– زيت الثوم لمداواة مرض الالتهابات الفطرية المعدي

توميء عدد محدود من البحوث على أن زيت الثوم له نشاط عكسي للفطريات و يعاون على تحريم قليل من أشكال الفطريات مثل المبيضات البيضاء. و يكمن إستعمال زيت الثوم لمداواة داء المبيضات و الأمراض الفطرية الأخرى مثل الفطريات السطحية و إلتهاب الأذن.



تعليقات